اخبار جديدة

اعترافات عطوة بقتل الطالبة ايمان ارشيد

 

تفاصيل اعترافات عطوة بقتل الطالبة ايمان ارشيد

تفاصيل مقتل الطالبة ايمان ارشيد علي يد عطوة



تفاصيل اعترافات عطوة بقتل الطالبة ايمان ارشيد

علمنا أنه تم تحديد موعد لأخذ عطوة اعتراف بقضية الطالبة الجامعية المغدورة إيمان ارشيد 

وبحسب الدعوة التي اطلعنا عليها ، فإن العطوة ستُقام يوم الأربعاء المقبل في تمام الساعة السادسة مساء ، في نادي السباق بمنطقة ماركا الجنوبية 

وكان شقيق المغدورة قد أكد في مقطع فيديو جرى تداوله عبر منصات التواصل الاجتماعي ، تطابق مواصفات القاتل المتهم – والذي أطلق النار على نفسه – مع القاتل الحقيقي الذي ظهر في كاميرات الجامعة .

من جانبه ، طالب والد المغدورة أهل الجاني بالسير بالإجراءات والعرف العشائري ، بعد ثبوت ارتكاب القاتل عدي للجريمة 

من جهته ، أكد مصدر أمني ، في وقت سابق ، أن والد قاتل الطالبة إيمان ارشيد استلم جثته ، ودفنها وفق الأصول 

وكانت مديرية الأمن العام قد أعلنت في بيان رسمي مقتضب ، وفاة قاتل الطالبة الجامعية ” إيمان ارشيد ” متأثرا بإصابته بعيار ناري أطلقه على نفسه 

وكان الأمن العام ، قد نشر صورة ” للقاتل ” قبل أن يطلق النار على نفسه ويتوفى ، بعد الوصول لمكانه ومحاصرته من قبل رجال الأمن العام 

وأشار الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام ، في بيان سابق إلى أن الجهود المتواصلة التي باشرتها فرق التحقيق توصلت لمعلومات قادتها إلى تحديد مكان اختباء قاتل فتاة الجامعة المدعو ” عدي خالد عبدالله حسان ” وهو من مواليد 1985 ، في إحدى المزارع بمنطقة بلعما في محافظة المفرق 

وأضاف أن قوة أمنية تحركت على الفور لتداهم الموقع ، وحاصرت القاتل الذي أشهر سلاحه باتجاه رأسه ، رافضاً تسليم نفسه ومهدداً بالانتحار ، حيث قامت القوة بمفاوضته إلا أنه رفض ذلك وأطلق النار على نفسه في منطقة الجانب الأيمن من الرأس ( الصدغ الأيمن ) بحسب التقرير الطبي الأولي ، وتم نقله للمستشفى – قسم العناية الحثيثة ، فاقداً للوعي والعلامات الحيوية .

وأوضح أنه تم ضبط السلاح الناري الذي كان بحوزته ، وقام فريق من المختبرات الجنائية بجمع كافة الأدلة لاستكمال التحقيق ، وإحالة القضية إلى الجهات القضائية المختصة وفقاً للقانون 

وتقدمت مديرية الأمن العام بخالص العزاء لذوي الضحية وزملائها وللمجتمع الأردني ، مؤكدة أن يد العدالة ستطال كل مجرم مهما حاول التضليل ، وأنها ستضرب على كل تسول له نفسه الاعتداء على أرواح الآمنين ، وتهديدهم ، كائناً من كان ، وفي إطار من القانون 


اخبار الاردن اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى