اخبار جديدة

القبض علي الجزار مسجل خطر فى الفيوم

 

القبض علي الجزار مسجل خطر فى الفيوم

تفاصيل سقوط الجزار في قبضة طرفاية ويحيي وبحوزته 100 لفافة  استروكس 


اخبار محافظة الفيوم

تمكنت حملة مكبرة من قسم شرطة أول الفيوم، برئاسة المقدم أحمد طرفاية، رئيس مباحث القسم، ومعاونة النقيب خالد يحيى، معاون مباحث القسم، من القبض على مسجل خطر مخدرات، شهرته «الجزار»، وبحوزته 100 لفافة من مادة «الاستروكس» المخدرة، ومبلغ مالي حصيلة الإتجار في المواد المخدرة، وذلك بعد مطاردة مُثيرة في شوارع منطقة «دار الرماد»، بنطاق القسم، وذلك في ضربة أمنية موجعة جديدة لتجار الكيف بالفيوم.

تلقى اللواء ثروت المحلاوي، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الفيوم، إخطاراً من العميد هاني تعيلب، مفتش مباحث قسم شرطة أول الفيوم، يفيد إلقاء القبض على «الجزار»، صاحب أكبر دولاب مخدرات بمنطقة «دار الرماد»، وبحوزته 100 لفافة «استروكس»، بعد مطاردة مثيرة في شوارع المنطقة.

تعود تفاصيل الواقعة إلى ورود معلومات لضباط قسم شرطة أول الفيوم من أحد المصادر السرية، بتواجد صاحب دولاب مواد مخدرة شهير مسجل خطر في أحد شوارع منطقة «دار الرماد»، وبحوزته كمية من مخدر الاستروكس، يبيعها على عملائه من راغبي التعاطي، مستخدماً دراجة نارية، بالإضافة إلى تحويل منزله وكراً للإتجار في المواد المخدرة.

وعلى الفور، خرج النقيب خالد يحيى، معاون قسم أول الفيوم، على رأس قوة من القسم، وتوجه إلى مكان البلاغ، ووجد شخصاً يستقل دراجة بخارية بحوزته كيس بلاستيكي كبير، يجلس بجوار دراجته البخارية، بينما يقف إلى جانبه شخص آخر يعطيه المال، وفور اقتراب قوات الشرطة فروا هاربين، إلا أنّ القوات طاردتهم حتى ألقت القبض عليهم.

وتبينّ أنّ المتهم يدعى «شعبان س. ش.»، وشهرته «محمود الجزار»، 24 سنة، مسجل خطر إتجار في المواد المخدرة تحت رقم 3612/9 ج، وبتفتيشه عُثر بحوزته على 100 لفافة تحوي مخدر الاستروكس، ومبلغ مالي حصيلة الإتجار في المواد المخدرة، ودراجة نارية.

جرى تحرير محضر بالواقعة، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وأخطرت الجهات المختصة التي تولت التحقيق



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى