قصائد شعر حديثة

تفجر البيغ بانغ صباح نور الصباح

 

تفجر البيغ بانغ صباح نور الصباح

قصيدة تفجر البيغ بانغ صباح نور الصباح

تفجر البيغ بانغ 

قبلتنا الأولى

على شاطىء “روسبينا”

القبلة التي حطمت صومعات

وانتصبت لها قباب

 سكبت الخمر في أبجديتي،

أثملت قصائدي،

تورم لها نصي،

دست الدسم في جسد لغتي

ألبستني حرير المجاز 

أهدتني صولجان المعاني..

قبلتنا تلك التي باركتها النوارس

ورقص لها السنديان

ألبست لحائي خضرتها

 أسالت النسغ في جذوري،

صيّرت أوراقي فاقعة الدهشة

كست شجرتي حلة الدنتال،

دلت نحل أصابعي إلى غابات هندبائك..

قبلتنا تلك التي هدر لها الموج

وأزبدت السماء

 توضأ بها مائي،

كبّر لها جسدي، 

أسقطت كل مسلماتي في اللاّمعنى 

أدخلتني فردوس الكفر بكل اللاءات

صيرت طيني قداس ضوء

وأنفاسي تنفس الصباح،

جعلت ريقي سكرة الوجود

وشفتيك أباريق الراح

قبلتنا تلك كانت موسيقى الرب،

سوناتا الآه مع الآه

أدخلتني دين العشق،

وأسكنتني وطن العشاق..

 صيرتني نطفة الكون

وصيرتك تفجر البيغ بانغ..

جنووووووون 

الشاعرة صباح نور الصباح – تونس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى