اسلاميات

في الحقوق الزوجية محمد إبراهيم العشماوي

 

اطلاع الزوج علي هاتف زوحته من الحقوق الزوجية
اطلاع الزوج علي هاتف زوحته من الحقوق الزوجية

 

اطلاع الزوج علي هاتف زوحته من الحقوق الزوجية

 

هل من الشرع اطلاع الزوج على هاتف زوجته

 

هنا يحدثنا الاستاذ الدكتور محمد العشماوي استاذ الحديث بجامعة الازهر الشريف

في الحقوق الزوجية
بقلم : خادم الجناب النبوي الشريف
محمد إبراهيم العشماوي
أستاذ الحديث الشريف وعلومه في جامعة الأزهر
من حق الزوج – شرعا – الاطلاع على هاتف زوجته، من غير أن يتوقف ذلك على إذنها، لا سيما عند حدوث ريبة، ويجب عليها أن تمكنه من الاطلاع عليه إن طلب منها ذلك؛ لأن له ولاية عليها، بمقتضى القوامة، وله تأديبها وتقويمها، دون العكس، وليس هذا من التجسس المنهي عنه شرعا، ولا سر تخفيه المرأة عن زوجها، فقد اطلع منها على ما هو أعظم، مما لم يطلع عليه غيره من الرجال، حتى أبوها!
وليس للزوجة الاطلاع على هاتف زوجها إلا بإذنه؛ لأنه لا ولاية لها عليه، ولأن الشرع الشريف أناط تصرفات المرأة على الزوج بإذن الزوج فيما هو أعظم من ذلك، فلم يبح لها الصوم تطوعا وهو مقيم غير مسافر إلا بإذنه، ولا الإنفاق من ماله إلا بإذنه، ولا الخروج من بيته إلا بإذنه، فافترقا!
وليس من العجيب أن تعتبر المرأة العصرية هذا ظلما لها، وتفريقا بين الجنسين في الحقوق المتساوية، في زمن انعكست فيه الأمور، وانقلبت الأوضاع، وكثر تسلط النساء على الرجال!
والحق أنه من الأمور التي يجب فيها التفريق بين الجنسين بحكم الشرع، لا بنظر العقل، ولا بمقتضى العرف، ولا بهوى النفس، فتأمل!
محمد إبراهيم العشماوي
محمد إبراهيم العشماوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى