اخبار جديدة

وصية الطالبة رنا قبل وفاتها

وصية الطالبة رنا قبل وفاتها

 

 

 

اسباب وفاة الطالبة رنا فتاة بلقاس

 

لا حول ولا قوه الا بالله ليه وصلنا لكده  ماحدش يقول انى مت كافرة وادعولى ماتنسونيش 

متابعة د شاهي علي

الطالبة رنا 21 عام من بلقاس تنتحر بحبة الغلة: عمرى ماحسيت بحنية ام ولا اب ولا اخوة ولا اصدقاء  اعيش ليه ؟ ولمين؟ ماحدش من اهلى يمشى فى جنازتى لانى زعلانه منهم كلهم!! وماحدش يقول انى مت كافرة  

رحلت رنا، فتاة بلقاس، وتركت رسالة حزينة قبل رحيلها توضح فيها التفاصيل الكاملة التي دفعتها لإنهاء حياتها بسبب مرورها بضائقة نفسية

اسباب انتحار الطالبة رنا

قالت رنا، 21 سنة، فى رسالتها: “أنا حزينة.. حزينة أوي إني وصلت للمرحلة دي.. وأنا بكتب الرسالة دي مش شايفة من كتر الدموع اللي بتنزل من قلبي مش عيني.. أنا تعبت تعبت أوي واستحملت كتير أوي.. بس أنا إنسانة عندي طاقة مش قادرة أستحمل كل ده لوحدي.. أنا بس كنت محتاجة حد يطبطب عليا وياخدني في حضنه.. أنا عمري ما حسيت بحنية أن ولا أب ولا إخوات ولا أصحاب.. أنا عايشة لوحدي حرفياً رغم وجود الناس دي حواليا.. أنا لوحدي والوحدة وحشة أوي ومُتعبة أوي”.

رسالة فتاة بلقاس

وأضافت: “أنا اتهلكت واتأذيت واتخذلت من أقرب ناس ليا وفي الآخر يتقالي معلش.. محدش يكلف نفسه يفكر فيا ولا يفكر في إحساسي.. أعيش ليه! أعيش لمين؟ أنا في الوقت ده كنت عاوزه بس اللي يحسسني إني أستاهل أتحب وإن حد يفضل معايا عشاني عشان بيحبني.. أنا حاربت الناس كلها عشان أبقى كويسة وكل محاولاتي فشلت.. اتأكدوا إني موصلتش لهنا بسهولة كده لا والله.. أنا عافرت عشان موصلش بس للأسف الحزن كان أقوى مني.. أتمنى ربنا يسامحني ويحاسبني على تعبي وقلة حيلتي مش على عدم إيماني بيه

تابعت: “حاجة أخيرة.. أنا كنت لوحدي ودلوقتي لوحدي فأتمنى محدش من اهلي يحضر جنازتي لأني ماشيه زعلانة زعلانة منهم كلهم ومش مسامحة في حق نفسي ابداً، ادعولي بالرحمه وافتكروني بالخير وأتمنى متنسيش زي ما كنت منسية.. وقولوا للشخص اللي ختم نهاية حياتي إنه كان أملي الوحيد وللأسف خذلني، عرفوه إني كنت بحبه.. عرفووه إني خلاص فارقت الدنيا دي وأنا حزينة وزعلانة على نفسي.. هيعرف بالصدفة إني موت زيه زي ناس كتير أوي كانت في حياتي.. حفلة تخرجي بعد بكره.. هي مش حفلة تخرجي من الكلية بس ومن الحياة كلها”.

واختتمت المنشور قائلة: ادعولي ربنا يسامحني.. ومحدش يقولي ماتت كافرة لأن الكُفر هو إني أفضل عايشة مأذية ومنسية ووحيدة

انتحار فتاة جامعة المنصورة

وفي السياق ذاته، قالت إحدى صديقات فتاة جامعة المنصورة – رفضت ذكر اسمها – أن أهلها كانوا يعاملونها بشكل سيئ، وكانت على خلاف دائم معهم في أمور عدة.

وأشارت إلى أنها كانت تحب شخص ما وضحت كثيرا من أجله لكنه لم يقف بجانبها بالرغم من أنها تخلت عن أمور كثيرة لم نكن نتخيلها من أجل حبها له، لكنه تركها في النهاية ولم يقف إلى جانبها في أصعب الظروف التي مرت بها.

وأضافت: “رنا وجدت كل الظروف ضدها، أهلها والشخص الذي تحبه، شعرت بالوحدة والضيق من كثرة المشاكل، كانت فقط تريد أن تجد سند لها في هذه الظروف ولكن الكل خيب أملها، وهذا ما دفعها للتخلص من حياتها بحبة الغلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى